اميمة سلمان_سورية


اشتقت لك
وسما اشتياقي
ليعانق الآفاق
ليرسم حاجتي لك
من دونك ضاعت الرفاق
بوشاح من غزل الغمام
أحتاجك كحاجة الأرض
بعد جفاف لمياه المطر
حاجتي لك لايحدها زمن ومكان
بل تنشد التلاقي

بعادك غزا الروح 
وأشعل لهيب اللهفة
وشممت رائحة  الاحتراق
قطار الحياة 
وسكة السفر 
معبدة بدموع الشوق
والفؤاد بمزن يتطهر
بطعم الحاجة
للمسة يديك
ودفء قلبك
أحتاجك بجانبي
كطفل يبحث عن حضن أمه 
ليتدفأ بحنانها
ويناغي فرحا 
بلمسة يديها 
بعادك جرح
وقربك فرح
أما آن للبعاد أن ينتهي
اشتقت لعطر وجودك
ورنة ضحكتك
للحياة بوجودك
يا كل حياتي
اميمة سلمان_سورية
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع