(( لهفة المشاعر ))ماجد محمد طلال السوداني


(( لهفة المشاعر ))
ماجد محمد طلال السوداني 
العراق _ بغداد 
دعيني أحبكِ بغيرةِ رجل
أهمسُ في أذنكِ ما تبقى من أسرارٍ 
أسمعكِ كلام غزل
فأنا مغرم حد الهيام 
تارة أصدحُ بعشقكِ أغنية
تارة أكتبُكِ قصيدة نغم  
أحبكِ بقلبِ شاعر 
ترسمكِ قصيدتي أغنية حزن وموال جنوبي
بريشةِ شاعر فنان
أحبكِ بكلِ الفصولِ
السنون والأيام
حبكِ لي سعادةً وألماً 
قوةً وضعفاً من البعدِ
فرحاً ووجعاً من الوجدِ
حبنا لم يعد للأخرين
سراً من الأسرارِ     
أصبح من الأساطيرِ
شاع صيته عبرالمحيطات والبحار
أكثر من عشقِ قيس لليلى 
ومن عشقِ بثينة لمعمر
حبكِ يلهبُ في قلبي نارا
عذاباتي منكِ لا ترحلْ 
أخشى عليكِ لحظة ندم
أصمتُ ساعة الخصامِ 
نظرات عيونكِ أبلغُ من الكلامِ  
تحولت أعمارنا قوافل سفر 
محملة بانواعِ الهمِوم  
بعيداً عن دلالِ النساءِ  يسقيني طيفكِ قدح ماء
عند الأشتياق
يرويني من عزم الإرتواء
من رضابٍ طيب المذاق
يسقي غصن عمري الذابل 
طراوة البقاء       
تتضاعفُ أشواق الشجن
تضطربُ لهفة المشاعر
يرتجفُ قلبي عند النداء
ساعة اللقاءِ بالنهارِ
تتبعثرُ أيامنا كأوراقِ الشجر
بفصلِ الخريف من زخاتِ المطر
تعثرت أحلامنا بربيعِ العمرِ 
ساعة هبوب رياح السفر  
يفوحُ عطر الأنكسار
من القهرِ
أفقدُماتبقى من العمرِ  
تضيعُ حروفِ الكلماتِ  
من قصائدٍ الشعرِاء 
تتغيرُ ملامح وجهي من السهرِ 
تستكينُ نبضات الجفاءِ 
اختفي كالنجومِ
من غيومِ السماء
أغرقُ بالصمتِ
ساعةاللقاءِ 
ماجد محمد طلال السوداني
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع