الايدزكتب كمال العزب


الايدز
كتب كمال العزب
الايدز الإصابة بة حتمية لكل مدمن مخدرات لأن تعاطي المخدرات والحقن بها أصبح تقام لة حفلات جماعية داخل الخرابات والمباني المهجورة والكل يتم حقنة بحقنة واحدة اي سرنجة واحدة وينتقل الايدز بين المدمنين.  
            والمدمن
لا يعلم أنة مصاب بالإيدز وإذا ذهب للحلاق أو طبيب اسنان أو اختلط بزوية يصابون أيضا 
بالإيدز ويظل ينتقل الايدز في المجتمع.  
                حتي
ينتشر الايدز داخل جسم المدمن وآثار الحقن في اجذاء معينة من الجسم تسبب غرغرينة
ويذهب للطبيب لإجراء جراحة يحلل يكتشف 
أنة مصاب بالإيدز.  
                ويتم
بتر ساقة أو مكان الحقنة ومشتملاتة ولا يوجد 
غير مكان واحد في مصر بالكامل لإجراء جراحة لمريض الايدز هو مستشفي العباسية.  
           ولكي 
تدخل هذة المستشفي وجب الاتصال برقم طوارئ وزارة الصحة 137 لأن الايدز مرض معدي.   
              السؤال الهام
الآن كم انسان أصيب من مريض الايدز  هذا قبل أن يكتشفون أنة مريض ايدز.  
               والسؤال الأهم
كم انسان أصيب بالإيدز منة بعد ما عرف أنة مصاب بالإيدز لانة لايخبر أحد باصابتة باليدز
وكم زوجة أصيبت بالإيدز لأن زوجها مصاب
بالإيدز وكم زوجة زوجها بطريقة أو أخري زوجها حقنها حتي لا تعايرة.  
      والسادة الأفاضل
 رؤساء مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية ولجان الذكاة مازالوا حتي الآن يرفضون التعاون مع جمعية الفجر الجديد لعلاج الادمان ليحمو أنفسهم وأولادهم من خطر الادمان والايدز وكل ما يفعلوة أنة بأساليب المنح الحالية للفقراء تخلق شريحة من المتسولين  وتذيد نسبة مرض الايدز والأدمان
               والقانون
الحالي بتحديد لزوم موافقة المدمن علي العلاج
واستمرارة للعلاج  كشرط للعلاج وكذالك فترة العلاج 15يوم غير كافية للعلاج لذالك نسبة نجاح العلاج لاتذيد عن 25%.  
                   هذة صفارة انذار
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع