ومازلت في الدنيا اتعلمل....... محمود الدخميسي


ومازلت في الدنيا اتعلم
ل....... محمود الدخميسي 

 ومازلت في مدرسة الدنيا اتعلم
أن الطيبة. أحيانا سلاح يقتل
 فتراجعت سريعاً.  قبل أنا تأتي 

وجلست بين اوراقي أكتب
جوابا قبل أن أرحل

وتذكرت فناء مدرستي
والناظر بعصاه يضربني
ويصيح بكلمات. وأنا كأني لن أسمع
لأني طفل شاعر. أحلم أن أرحل

ورأيت قلمي بين الكلمات يتجول
يختار شعر موزون متسلسل

وأنا رغم الشيخوخه
مازلت طفل في الفناء ألعب
ولن أبحث أبدا عن حب
كي لا أتألم

لم تعلم أني شاعر
بين الكلمات اتنقل
وقلبي بحبها يتنفس

أنا لست كالاخر اتباهي بالمنظر
فطهارة قلبي حتي اليوم لم تبدأ

فسلاما من قلب أراد
هواك يسكنه أبدا

  إن حبي لكي لن يتكرر
ونبضات قلبي.عنكي تتكلم

لم تعلم أني شاعر أحلم
عندما كتبت جوابا قبل أن أرحل
لم تعلم أني شاعر
كالفراشات بين الزهور اتنقل
وقلبي بين ضلوعي بحبها يتنفس

رحلت دون أن تقرأ
 ولم يكن لي لي صوت
لأني لا أعلم

فتركت رساله قبل أن أرحل
لتقراها من بعدي. لعلها تفهم
 أني طلبت من العشق. أن ياتي مبكراً
قبل الحب وقصتنا لم تبدأ
لأن بداخلي طفل لم يكبر
يتعلق بكل محب
 ولكن العشق هو من يفصل
واليوم أكتب جوابا آخر 
لحبيبة. قبل أن ترحل

ادعوها أن تنظر لقلب
رفض أن يعيش كالمنظر
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع