حكاية السينما المصرية في الثلاثينات من القرن العشرين كتبت د. نسمة سيف


حكاية السينما المصرية في الثلاثينات من القرن العشرين 
كتبت د. نسمة سيف
تعد مرحلة الثلاثينات من القرن العشرين مرحلة الريادة والاستقرار ، فكان لها إنتاجها السنوي المنتظم ولها سوق كبير في الوطن العربي كله ، وخاصة بعد قيام الاقتصادي المصري الكبير طلعت باشا حرب بإنشاء شركة مصر للتمثيل والسينما كأحدي شركات بنك مصر ، وفي سنة 1933 تكون مجلس إدارة ستديو مصر ، وارسال اول بعثة لدراسة السينما كتمهيد وتأسيس علمي واكاديمي بإعداد الكوادر البشرية .
وفي استديو مصر انتجت افلام رائدة مازالت من اروع واهم الأفلام في تاريخ السينما العربية منها "دموع الحب " عام 1935 من بطولة محمد عبد الوهاب و"سلامة في خير " عام 1937 وبطولة نجيب الريحاني ومن إخراج نيازي مصطفي و"العزيمة" من انتاج عام 1939 ومن اخراج كمال سليم وهو اول فيلم مصري واقعي وكذلك فيلم    " بياعة التفاح" عام 1939 ومن اخراج محمود ذو الفقار وبطولة انور وجدي
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع