دور نائب البرلمان وماينتظره منه الشعب كتب ابراهيم عطالله.



دور نائب البرلمان وماينتظره منه الشعب 
قلم ابراهيم عطالله
دور نائب مجلس النواب حيوي ومهم في ظل تحديات ضخمة تواجهها مصر داخليا وخارجيا، ودائما مايكون البرلمان له دور الوطني كأحدى السلطات في الدولة، خاصة أن النواب دائما ماتنتظر منهم الجماهير أن يؤدوا دورهم على أكمل وجه سواء في خدمة الدولة أو أهل الدوائر في محافظات مصر ، الذين حملوهم لهذا المنصب التشريعي الحساس، ولا يحتاج الأمر منا تعريف دور ومهام عضو مجلس النواب، الذى يعنى فى كلمات بسيطة نائب الشعب فى مجلس نواب الشعب الذى يحتمى بشرعية اختياره من قاعدة جماهيرية تثق فيه وفى أدائه، بإرادة شعبية حرة ومباشرة، ليساهم بفكره ورأيه فى التشريع والرقابة على أداء السلطة التنفيذية، ومع تمثيله للشعب تحت قبة البرلمان، يبقى الجزء الثانى من دوره المهم هو التعبير عن آمال وطموحات واحتياجات أبناء دائرته، ينقل همومهم واحتياجاتهم للجهات التنفيذية فى الدولة وبالتعاون معها يتم النظر فيها وحلها فى إطار الخطط العامة للحكومة.

الجماهير التي انتخبت هؤلاء النواب، تطمح بشكل مستمر لتواجد نائب الدائرة بينهم ليقف على مطالبهم ىيذلل العقبات التي تعترضهم في سبيل النهوض بمدنهم وقراهم، وهو متبشتكي منه قطاع كلير من الشعب، بعد مرور عدة شهور على انتخابات مجلس النواب 2020، التي شهدت معركة انتخابية ساخنة، وهذا يعود بنا لأهمية اختيار المواطنين من يمثلهم ويعبر عنهم من خلال هذه المهمة الوطنية الجليلة. فعضو مجلس النواب هو تعبير عن إرادة ملايين المصريين واختياره هو تكليف لأداء هذه الرسالة، التى لا تحتاج سوى الانتماء الوطني، والإيمان بأسبقية المصلحة الوطنية وحقوق المواطن ولا يريد الناخب المصرى من نائب البرلمان الذى بصوته الحر توجهه بشرف تمثيله، سوى أن يكون نائب الشعب ونائب دائرته معا وليس نائبًا عن نفسه فقط.
الطرفين الشعب والنائب يكملان بعضهم البعض، فالشعب هو من يأتي بالنائب ل" ينوب" عنه أمام الحكومة ولهذا سمي نائب، ليضع مشاكله ومطالبه أمام الحكومة ويدافع عنها، ويعمل تمرير القوانين والتشريعات التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن، وعلى السادة النواب معرفة ذلك جيدا، بأنهم في قاعة مجلس النواب لايمثلون أنفسهم وأنها مجرد وظيفة للوجاهة والمكانة الاجتماعية والاحتماء في الحصانة البرلمانية، بل هم هنا منثلون الشعب المصري، ودورهم مهم جدا في رقابة عمل الحكومة والمشاركة في ادارة سياسات الدولة، فأين هم الآن فالعمل الذي ينتظرهم منذ انتخابهم عمل كبير عليهم أن يقوموا به على أكمل وجه، فالحقيقة الجماهير للآن لم تشعر بوجود هؤلاء النواب وعليهم التحرك لخدمة أبناء الشعب.

أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع