بيان صادر عن وزارة التنمية المحلية:مؤسسه اهرامات الشرق المصريهوفقا لما أعلنته هيئة الأرصاد الجوية


وزير التنمية المحلية يوجه برفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة الأمطار  ..تشكيل فرق طوارئ … مراجعة قنوات تصريف المياه و توفير طاقة بديلة فى حالة انقطاع التيار الكهربائى

فى ضوء ما أعلنته الهيئة العامة للأرصاد الجوية ، من حالة عدم استقرار الأحوال الجوية خلال الأيام القادمة.

وجه اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية ، برفع درجة استعدادات المحافظات المعرضة لسقوط الأمطار  والتقلبات الجوية خلال الأيام المقبلة  ، و إتخاذ عدداً من الإجراءات لضمان الجاهزية والقدرة على مواجهة أية ظروف طارئة ، وأوضح اللواء هشام آمنة انه تم تكليف السادة المحافظين بتشكيل لجان للمرور على أعمال الحماية من مخاطر الأمطار الغزيرة ، ومخرّات السيول ، والسدود والترع والمصارف ومتابعة حالتها، والتأكد من جاهزيتها وتطهير جميع بلاعات الصرف و"الشنايش".

و أشار اللواء آمنة إلي ان الإجراءات تضمنت كذلك حصر جميع إمكانيات المحافظات من مستشفيات ونقاط إسعاف ومعدات الحماية المدنية، ومهمات الإغاثة إلى جانب الاستعانة بإمكانات الجهات المختلفة فى كل محافظة من المعدات الثقيلة الحكومية وغير الحكومية والتنسيق المستمر مع المحافظات المجاورة والاستعداد التام لاستخدام الامكانات المتاحة لديها حال الاحتياج وطبقا للموقف.

ووجّه وزير التنمية المحلية برفع حالة الاستعداد بجميع غرف العمليات بالوزارة و المحافظات والتنسيق مع غرفة العمليات المركزية بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء ، لمتابعة الموقف بصورة مستمرة ، وطالب الوزير بالمرور على محطات الصرف الصحي والزراعي للتأكد من جاهزيتها لاستيعاب مياه الأمطار فور هطولها، والتشديد على ضرورة وجود "مولد احتياطي" حال انقطاع التيار الكهربائي ، مع مراجعة موقف السلع التموينية الأساسية والتأكد من وجود كميات احتياطية.  

كما وجه اللواء هشام آمنة الأجهزة التنفيذية بالمراكز والمدن والأحياء بالمحافظات المتوقع سقوط الأمطار عليها بضرورة توعية المواطنين بتنبؤات الأرصاد الجوية من خلال الصفحات الرسمية للمحافظات ووسائل الإعلام المحلية أيضاً ، وإعلانهم بالإجراءات والتدابير الوقائية الواجب اتخاذها حال وقوع الأمطار ، كما وجه وزير التنمية المحلية المحافظات بسرعة معاينة كافة العقارات التي تشكل خطوره داهمة و الصادر لها قرارات إزالة من لجنة المنشآت الآيلة للسقوط ، واتخاذ كافة الاحتياطات والتدابير اللازمة والإجراءات القانونية في حالة الخطورة الداهمة. 

و أكد وزير التنمية المحلية على ضرورة إنجاز كافة الاصلاحات وأعمال الصيانة وتحديد أماكن الرصف المنخفضه واماكن تجمع المياه وسرعة ترميمها وصيانتها ، والعمل علي استمرار عمل المرافق الحيوية والخدمية واستعدادها للطوارئ بصفة دائمة مع توفير خطط وبرامج بديلة لتنفيذها وقت الحاجة .

وشدد "آمنة" علي سرعة الانتهاء من عمل الصيانة اللازمة لكافة سيارات وكسح المياه بالوحدات المحلية وترميم الطرق ورد الشىء لأصله ، بالإضافة إلي مراجعة أعمدة الإعلانات بالشوارع ، حرصا على عدم وقوعها حفاظا على سلامة المواطنين ، وتشكيل غرف عمليات بكل مركز ومدينة وحي وربطهم بغرفة العمليات الرئيسية بالمحافظات. 

كما وجه اللواء هشام آمنة بمراجعة كافة أعمدة الإنارة بالمحافظات والتأكد من عزلها ، وعدم وصول أي مصدر كهربي لها حفاظاً علي أرواح المواطنين ، والعمل على إستمرار التيار الكهربائى وإيجاد حلول بديلة في حالة إنقطاع التيار وخاصة في المنشآت الحيوية ، و تحديد أماكن الإيواء الثابتة والعاجلة وتجهيزها بالأسرة ، ودورات المياه وصالات الطعام وتوفير الخيام والبطاطين اللازمة للمعسكرات في حالة الضرورة إلي ذلك ، وتوفير كافة الخدمات الطبية اللازمة و الأدوية والمستلزمات الطبية .

و أكد وزير التنمية المحلية أن إدارات الأزمات بالمحافظات قامت بتطبيق نماذج محاكاه علي الطبيعية للتأكد من الاستعداد لمواجهة أي سيول أو أمطار والتأكد من الجاهزية واتخاذ الاستعدادات اللازمة ، كما تم إعداد دليل إتصال فى كل محافظة بكل الجهات وفرق العمل وخريطة بالمخاطر المحتملة والتقييم المستمر ، والمتابعة الجادة لتنفيذ كافة الاجراءات المتخذة من قبل كافة الأجهزة
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع