محافظ بورسعيد: جاهزية سيارات "الفاكيوم والنافوري" والاطقم الفنية بالأحياء


بورسعيد : نشوي شظا

تكثف الأجهزة التنفيذية بمحافظة بورسعيد، استعداداتها، لاستقبال موسم سقوط الأمطار المتوقعة، ومواجهة أي أحداث طارئة في حالة سقوط الأمطار بغزارة.

أشار اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إلى أنه وجه رؤساء الأحياء ومدينة بورفؤاد والأجهزة التنفيذية المعنية بتكثيف استعداداتها لمواجهة موسم سقوط الأمطار، مشددًا على ضرورة الاستعداد المكثف لأي حدث طارئ في حالة سق الأمطار بغزارة، والتأهب المستمر لإزالة الآثار الناجمة عن الأمطار، وعمل خطة موسعة للوقوف على مدى كفاءة المعدات المستخدمة في سحب مياه الأمطار والأطقم الفنية العاملة عليها.

وأكد أن المحافظة استعدت بدفع عدد كبير من السيارات الناقلة و"الفاكيوم والنافوري" الخاصة بسحب وشفط المياه، والأطقم الفنية، وعربات التدخل السريع والسيارات المدمجة على مستوى المحافظة لاحتواء المواقف الطارئة خلال موسم الشتاء. 

وأوضح محافظ بورسعيد بأنه تم توجيه رؤساء الأحياء ومدينة بورفؤاد، بالتأكد من كفاءة محطات الصرف الصحي، ومصارف توزيع المياه والتأكد من كفاءة بالوعات الأمطار في كافة الشوارع خاصة التي تشهد تراكم كميات من المياه لمنع حدوث أي أزمة فور تساقط الأمطار، مؤكدا على أهمية التنسيق بين المرور والجهات التنفيذية فيما يخص تطوير عدد من الشوارع الحيوية بالمحافظة بما يمنع التكدس ويساهم فى تيسير الحركة المرورية. 

وشدد على أن هناك استعدادات مكثفة وجاهزية تامة من جميع الأجهزة المعنية بالمحافظة، لمواجهة التقلبات في الأحوال الجوية التي يشهدها موسم الشتاء الحالي، ومتابعة التحذيرات الخاصة بسوء الأحوال الجوية أولا بأول من خلال التواصل المستمر مع هيئة الأرصاد الجوية وجميع الجهات المختصة لمتابعة حالة الطقس.

وأضاف بانه تم التنسيق بين غرف العمليات بالأحياء وبورفؤاد والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، للقيام بتطهير بالوعات الأمطار لسرعة تصريف المياه من خلال سيارات الكسح وطلمبات الشفط، فضلا عن تحديد أطقم العمل والمعدات الخاصة بمواجهة الأمطار وأماكن تجمعها، وإعادة توزيعها طبقًا لطبيعة المناطق التي تعرضت للأمطار، لضمان الاستفادة الكاملة منها وموافاة مركز العمليات بأي تداعيات عن حالة عدم استقرار الأحوال الجوية.
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع