ندوه تثقيفيه لمركز النيل لاعلام قتا بعنوان السكته الدماغيه


متابعه/بركات الضمراني

نظم مركز النيل للإعلام بقنا ندوة تثقيفية بعنوان السكتة الدماغية والتعامل معها بحضور نادية شوقي مدير مجمع إعلام قنا، ورحاب عبد الباري  مسئولة البرامج بمركز النيل. 

استضافت الندوة أ. د/ طارق الدسوقي أستاذ ورئيس قسم المخ والأعصاب بكلية الطب بقنا الذي أوضح عدداً من الحقائق العلمية المتعلقة بالسكتة الدماغية ومنها  

 تحدث السكتة الدماغية لسببين مختلفين إما انسداد شريان جلطة أو انفجار شريان نزيف بشكل مفاجئ يؤثر على أحد مراكز المخ ويفقده وظيفته.
 
 التفرقة الاكلينيكية في بعض الأحيان تكون مستحيلة، وهذا يستوجب خضوع المريض للأشعة المقطعية أو الرنين حسب الحالة

 أهم عوامل حدوثها  تقدم السن، وعدم التحكم في مستوى السكر، ومعدل الضغط. 

 من أعراضها : ثقل حركة الأطراف، عدم القدرة على الوقوف، تلعثم اللسان، وأحياناً يكون اللسان منطلق ومخارج الحروف سليمة لكن الكلام غير مرتب وغير مفهوم. 

 لا يتم تشخيص الحالة على أنها جلطة إذا كانت مصحوبة بألم، وكذلك إذا حدث تنميل في الأطراف من الناحيتين اليمني واليسرى؛ لأن الجلطة تكون بدون ألم وفي ناحية واحدة من الجسم. 

 يمكن الاستعانة ب ٤ أقراص اسبرين ٧٥ مللي كحل مؤقت لإسالة الجلطة. 

 قد يكون مريض السكتة الدماغية قادر على تحريك ساقيه، لكنه  غير قادر على المشى.. وأحياناً يشعر بثقل أو تنميل في طرف واحد ذراع أو ساق 

 ضرورة التحرك لإنقاذ مريض السكتة الدماغية لينتهي من عمل الأشعة والحقنة المذيبة للجلطة خلال ٤ ساعات من بداية ظهور الأعراض. 

 واختتمت الندوة بتصحيح بعض المفاهيم الشائعة حول السكتة الدماغية مثل :--
 ارتفاع الضغط يكون نتيجة لانسداد الشرايين وليس سبباً لها. 
 يقوم المخ بعمل آلية تعويضية عند ارتفاع الضغط، ويبذل الجسم قصارى جهده للتكيف. 

 مسببات الغيبوبة قد تكون سكرية أو كلوية وقد تكون تابعة للسكتة الدماغية. 
 ثقل اللسان ثم عودته لوضعه الطبيعي مؤشر خطر يستوجب عدم الانتظار، خاصة مع تكرارها لعدة مرات وتقارب الزمن بينها
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع