شواطئ مرسي مطروح تشارك في برنامج "مصر بتتكلم أخضر" كتب / عبد السلام السايس _ فاطمه فوده


شواطئ مرسي مطروح تشارك في برنامج "مصر بتتكلم أخضر" 

كتب / عبد السلام السايس _ فاطمه فوده 

استمراراً لاستعدادات مصر لمؤتمر تغير المناخ "COP27" بشرم الشيخ نوفمبر المقبل، بحضور حوالي 30 ألف مشارك من 196 دولة.

تحت رعاية اللواء خالد شعيب محافظ مطروح ، انطلقت فعاليات برنامج مشروع "مصر بتتكلم أخضر" الذي تنظمها جمعية التنمية الفكرية والبيئية بمشاركة جمعية الهلال الأحمر المصرية ومتطوعين علي شواطئ مدينة مرسي مطروح بإقامة ورش عمل للحفاظ علي البيئة .

وشهد رضا جاب الله رئيس مدينة مرسي مطروح فعاليات مشروع "مصر بتتكلم أخضر" بشاطئ مطروح العام ، وتابع أنشطة المتطوعين والاطفال في الخيام ضمن الفعاليات ، مشيرا بأن تنظيم المشروع يستهدف ترسيخ الوعي المجتمعي بقضايا البيئة والتلوث والتغيرات المناخية من خلال مجموعة من الأنشطة وورش العمل الفنية لاعادة تدوير المخلفات البلاستيكية علي الشواطئ ، بمشاركة سكرتير ونائب رئيس المدينة وإدارات شئون البيئة والشواطئ بمجلس المدينة .

ونقل رئيس المدينة تحيات اللواء خالد شعيب محافظ مطروح للمشاركين في مشروع "مصر بتتكلم أخضر" جمعية التنمية الفكرية والبيئية والمتطوعين 
من فريق عمل البرنامج وجمعية الهلال الأحمر المصرية ، مؤكداً علي دورهم الحيوي في التوعية المجتمعية بخطورة استخدام البلاستيك أحادي الاستخدام على الحياة البحرية ومستقبل السياحة في المدينة ، التي تستهدف الحفاظ على البيئة من التلوث في ظل توقعات من حدوث تغيرات مناخية .

ومن جانبه أكد الدكتور كريم محروس منسق مشروع "مصر بتتكلم أخضر"  ورئيس جمعية التنمية الفكرية والبيئية
علي تدريب الاطفال من الفئات العمرية المختلفة حيث بدأنا برواد مكتبة مصر العامة بمطروح ، لرفع مستوي الوعي بقضايا البيئة والتلوث والتغيرات المناخية .

قام فريق البرنامج بعمل مخيمات للمشاركين في البرنامج علي شاطئ مطروح العام لتنفيذ ورش العمل ، وذلك بعد تدريب ٥٠ متطوعا من طلاب الجامعة ، بغرض توعي الطلبة المتطوعين بخطورة البلاستيك عن علي البيئة البحرية ودعم الجهود في إعادة تدوير البلاستيك والكرتون بشكل أمان للحفاظ على البيئة .

وشارك الاطفال والمتطوعين الفعاليات بإعادة تدوير البلاستيك ، واقامة ورش عمل ، وداوير حكايات للاطفال للحفاظ على البيئة والتغير المناخي ، ورسم تعبيري عن تصورهم لمشكلة التلوث والآثار السلبية للتغيرات، وقد عكست رسومات الأطفال وعيا كبيرة، وقدموا حلولا مبتكرة للمشكلة ، بالإضافة الي ممارسة العاب شاطئية علي شاطئ مطروح العام ، في إطار التوعية بالبيئة البحرية .  

يذكر بأن مشروع  "مصر بتتكلم أخضر" 
جاب محافظات مصر المختلفة ، وقد بدأ تدشين المشروع من واحة سيوة، مرورا بالإسكندرية والنوبارية ومرسى علم بمشاركة الشباب الجامعي ، وصولا إلى مدينة مرسي مطروح .
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع