د زويل من دسوق إلي نوبل محبره ناصر همام رحله العلماء رحله شاقه يعاني فيها العلماء ويتحملون عناء الغربه ومشه البحث والتحصيل والتجريب يسهرون إناء الليل وأطراف النهار يقلبون أوراق البحث والاطلاع ينام غيرهم وهم في لباس العلم يعتكفون في محرابهم من أجل هدف نبيل خدمه البشريه جمعا أنهم العلماء الذين لم يرث دينار ولادراهم بل العلم عظم الله قدرهم ورفع درجاتهم في رحله الدكتور زويل عطاء وجهد وعناء تحدي كل الصعاب قاوم ولم يستلم كل الطرق لم تكن مممهده بل كلها اشواك ومراره وعمل علينا أن تلقي الضوء علي علماء مصر والعرب الذين اضاءو جنبات العالم وكانت أبحاثهم وعلمهم خدمه لكل البشريه وكل الانسانيه زويل وضع عقارب الزمن وجعل له مقياس دقيق وفريد إلي كل أبناء مصر والعرب جامعات العالم الكبرى ومعامل الأبحاث زاخره بعلماء إجلاء خدموا العلم وقدموا لكل البشر وساهوا في تقدم البشريه في كل مجالات العلوم لابد أن نعلم أبناء مصر والعرب أن العلماء العرب اضاءوا جنبات العلم أن تجعلهم فدوه وأن تكون سيراتهم في كتب تدرسلكل مراحل التعلم وأن نعلم أولادنا أن مصر وآخره بمواهب من العلماء لو وفر لهم مناخ مناسب وبينه مناسبه سوف تسطع أنوار علمهمإلي العالم اجمع محبره ناصر همام

أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع