وعن مزايا الحب الصادق والعطاء


وعن مزايا الحب الصادق والعطاء
هناك نسائم الخير والغفران تهل كما هل الهلال
بقدوم خير الاشهر بالدنيا، رمضان الكريم بإيمانه وتقديسه العظيم ،ببركته الواسعه الشامله للجميع،
تنير القلوب حبا وخشوعا وترتسم البسمة عالشفاه العابسه،وتوصل الارحام القاطعه
يرقص اليتيم فرحا بالصدقة الطيبه
ويعودالامل للفقراء بلقمة العيش الرغده
ويهنأ من ذكر الله عزوجل،وينام الضمير براحة وامان مودعا النوايا الصادقه لله عزوجل،
رمضان للقلوب المتعطشه للتوبه والاستغفار
والرحمه،شهر تبدا فيه صفحه جديده من حياتك باعادة الحسابات بما مضى من عمرك ووقتك،
كن انت او انتي من يدق باب الوصل والصدقه والزكاه والمحبه والخير،فكلنا راحلون ولن يبقى الا الاثر الطيب والعمل الصالح.
أحدث أقدم

إعلان أدسنس أول الموضوع

إعلان أدسنس أخر الموضوع